الرئيسية / أرشيف الوسم : حلب

أرشيف الوسم : حلب

معركة الأمة وعدوها الغربي قائمة منذ مئة عام

⚠ مازالت المعركة بين الأمة وعدوها الغربي المحتل قائمة منذ مئة عام، وإن تبدى للمغرورين أن حركة التاريخ توقفت عند مشروع سايكس بيكو ودوله الوظيفية؛ فما يجرى اليوم من بنغازي غربا إلى سيناء وغزة وحمص وحلب ثم الموصل شرقا إلى تعز وعدن جنوبا؛ هو ما جرى لها قبل مئة عام …

أكمل القراءة »

ويحبون أن يحمدوا بما يفعلوا

تدبرات - ويحبون أن يحمدوا

قال تعالى: 🔹 لا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَفْرَحُونَ بِمَا أَتَوا وَّيُحِبُّونَ أَن يُحْمَدُوا بِمَا لَمْ يَفْعَلُوا فَلَا تَحْسَبَنَّهُم بِمَفَازَةٍ مِّنَ الْعَذَابِ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ 🔹 [آل عمران : 188] *⚠️ ويُحِبُّونَ أَن يُحْمَدُوا بِمَا لَمْ يَفْعَلُوا ‼️* 📌مع انطلاقة كل #معركة لمجاهدينا تصدع رؤوسنا بمجاهدي الفيسبوك ممن ينشرون الصور والأخبار والبيانات …

أكمل القراءة »

لكل ناشط محتار بأفعال داعش

المقالات - لكل ناشط محتار بأفعال داعش

✍️ بقلم ثائر (تعليقا على الأحداث الأخيرة 1/10/2017م) ⛔️ عزيزي الناشط اللي كل ما عملت داعش شي حركة بتفوت بالحيط وما بقى تعرف تبايع إلا تنباع هدِّي شوي وخود نفس ولا كتير تنبحت. ⚠️ داعش اللي بدك تنفتن فيهم، دبحوا الثورة قبل ما يدبحوا الثوار، وخلُّوا أمم الأرض تدبحنا بحجتهم، مشان …

أكمل القراءة »

هل تذكرون مظاهرات التراويح؟!

مقالات - مظاهرات التراويح

✍ بقلم الدكتور أنس نجيب أبو مالك (بتصرف) #حلب/2011 …. قبس من نور الحرية أيقظ النائمين و أقض مضاجع الظالمين كنا لا نعرف حينها كيف نتناول طعام الإفطار ننتظر أذان المغرب و نحن لا نفكر بالسوس و لا بالمعروك كنا ننتظر المغرب لكي يقترب أذان العشاء فصلاة التراويح و بعدها …

أكمل القراءة »

أكبر مظاهرة بتاريخ جامعة الثورة وبحضور مراقبين دوليين 17/أيار/2017

جوال - الثورة مستمرة

#حدث_في_مثل_هذا_اليوم #حلب : ساحة #الجامعة أكبر مظاهرة بتاريخ #جامعة_الثورة وبحضور مراقبين دوليين 🗓 2012/5/17 ورفع حينها الشهيد الطالب البطل ” أسعد علي عليطو ” #علم_الثورة فوق بوابة الجامعة امام حشد كبير من المتظاهرين وامام أعين #الشبيحة. لينقطع من بعدها عن الجامعة ويتابع مشوار الثورة, خاض عدة معارك … حتى استشهد …

أكمل القراءة »

كفكِف دموعَكَ لا تبكي وتُبكيني

جوال - كفكِف دموعَكَ لا تبكي وتُبكيني

كفكِف دموعَكَ لا تبكي وتُبكيني *** مثلُ الذي فيكَ بالأَعماقِ يكويني اليومَ أنتَ تَركتَ الدارَ مُكتئباً *** وانهالَ دَمعُكَ جرياً بعدَ تَحصينِ لكنّني من سنينٍ أحتسي ألماً *** والقهرُ مزّقَ مرّاتٍ شراييني فَابنُ القصيرِ أنا والكونُ يشهدُ لي *** يومِ الخروجِ جَعلتُ الدّارَ تَبكيني لَن يُرجِعَ الدِّمعُ داراً كُنتَ تَسكُنُها …

أكمل القراءة »