أخبار عاجلة
الرئيسية / التوعية النوعية / التنمية البشرية / قصة مهمة لطلابنا في المناطق المحررة

قصة مهمة لطلابنا في المناطق المحررة

إبراهيم سلقيني الجد

🧔🏻 قال الأستاذ الشيخ عبد الوهاب سكر -رحمه الله-: حين دراستي في المدرسة #الخسروية وقع في خاطري أن أترك دراسة الخسروية لأن شهادتها ليست كشهادة #الأزهر وأذهب وألتحق بالأزهر الشريف… وقوي هذا الخاطر في نفسي كثيرا …. ودخلت درس #الشيخ_إبراهيم_السلقيني فقال الشيخ:

يا أبنائي إن للشيطان حيل ومصائد !!
قد يأتي للطالب فيقول له إن هذه الدراسة لا شهادة لها فلما تتابع هنا فاترك الدراسة واذهب للأزهر فإن شهادته معتبرة أكثر .
فيكون قطَعَهُ من العلم هنا ولم يتسنى له الذهاب إلى هناك!!!
فاحذروا مصائد الشيطان.

🧔🏻 قال الشيخ عبد الوهاب : فقلت له على الفور شيخي من قال لك ذلك؟

فقال: يا بني إنني أضرب مثالًا … (توريةً وسترًا من الشيخ للمقام الذي حباه الله إياه).

⚠️ ولعل هذا حال بعض من يُحجم عن الدراسة في جامعات المناطق المحررة بحجة عدم الاعتراف بشهادتها!!! …
فلا هو نال علمها وفائدة شهادتها في مناطقنا المحررة ولا هو طال الدراسة في جامعة أحلامه… فاعتبِروا يا أولي الأبصار.

*في الصورة الشيخ إبراهيم سلقيني جد الشيخ ابراهيم سلقيني مفتي حلب الذي توفي – رحمه الله – مطلع الثورة السورية.

تقييم المستخدمون: 5 ( 1 أصوات)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *